معهد الدراسات البيئية والمائية ينجز المرحلة الأولى من مشروع تطوير وبحث “MENARA” "البيت البلاستيكي"

ضمن المشروع البحثي المشترك الجاري “تقييم تقنيات معالجة مياه الصرف الصحي والترويج لأنظمة الري الذكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا باستخدام علكة صديقة للبيئة [MENARA]”؛ بتمويل من برنامج DUPC2 من معهد ال IHE Delft، هولندا، تم إنشاء بيت بلاستيكي “Greenhouse“بنجاح في حرم جامعة بيرزيت.
إلى جانب البيت البلاستيكي، تم بناء نظام مشاهدة "الأراضي الرطبة المبنية"، مسبوقا بـهاضم لاهوائي صاعد “UASB“وتشغيلهما لمعالجة مياه الصرف الصحي الصناعي من معاصر الزيتون لغرض إعادة استخدام في الري الزراعي. يمثل المشروع نموذج رائد لإنجاز التجارب الميدانية والدراسات المتقدمة على المنتجات الزراعية المروية بالمياه المعالجة من خلال تطوير بوليمر”هيدروجيل” فائق الامتصاص.

 هذا الأخير، يتم تطبيقه كتقنية ذكية تهدف إلى إزالة ملوثات طارئة بما في ذلك المعادن الثقيلة ومواد الفينول. عند القيام بذلك، يحقق الأمن المائي استخداما فعالًا لمياه الري وتخفيضًا مثاليًا للملوثات المحتملة في المياه المستصلحة لأغراض الري الزراعي. ستساعد النتائج المتوخاة للمشروع في توفير حلول محلية مجدية لمواجهة تحديات المياه التي تواجه فلسطين. بالإضافة إلى ذلك، يتمكن موظفي معهد الدراسات البيئية والمائية من الحصول على تدريب جيداً لاكتساب المعرفة والمهارات المتعلقة باستخراج وإعداد “هيدروجيل” محلي منخفض التكلفة من الصبار والمواد النفايات لتعزيز إمكانات امتصاص الملوثات الصناعية المحتملة، وبالتالي تطوير سبل استصلاح مبتكرة لمعالجة مياه الصرف لأغراض الري الزراعي.

يجري المشروع ضمن تعاون مشترك مع مؤسسات أكاديمية دولية يشمل جامعتين أفريقيتين (المغرب وتونس) ومعهد ال IHE Delft، هولندا. نوه منسق المشروع، د. راشد الساعد، الى دور اللجنة التوجيهية، مؤلفة من ستة مؤسسات محلية بما في ذلك ممثلين عن وزارة الزراعة وبلدية نابلس، ومؤسسات المجتمع المدني (PWEG، PHG، (UWAC وعن القطاع الخاص شركة GES، يكمن في عقد اجتماعات دورية ضمان حسن سير نشاطات المشروع.

تاريخ النشر : 
السبت, نوفمبر 30, 2019 - 14:15